مركز تحميل الصور
    أو على :E-Mail:saharaalan@gmail.com         سؤال التنمية بالأقاليم الجنوبية بين إكراهات التنزيل وفرص الإقلاع             بلاغ الكونفدرالية العامة للشغل - المكتب المحلي العيون             ما الغاية من مهاجمة حسناء ابوزيد و التشكيك في وطنيتها؟             فيديو : مجموعة الهدف للمعطلين والفئات المهمشة بالعيون تنظم وقفة احتجاجية بفم الواد .             العثماني يُحيل لائحة وزراءه على القصر و هذه هي التشكيلة كاملة             لوبي الفساد بالعيون           

أول قناة رياضية بالصحراء مركز تحميل الصور مركز تحميل الصور مركز تحميل الصور
  الرئيسية  فريق العمل  ارسل خبر  ميثاق الشرف
إعلان
 
استطلاع رأي



 
أدسنس
 
أدرى بشعابها
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
النشرة البريدية

 
كاريكاتير و صورة

لوبي الفساد بالعيون
 
الأكثر مشاهدة

الكشف عن قاتل الفنانة المصرية "معالي زايد"


بلسان محمد كريشان:قضية الصحراء الغربية المهملة


الإعلام يزعج أحمد حلمي و زوجته تنقد الوضع

 
ثقافة الصحراء
عبد الفتاح الساهل ممثل يعشق الصحراء و الفن الجميل

فوز فيلم "بحالي بحالك" بالجائزةالكبرى للمهرجان الإقليمي للفيلم التربوي القصير بالعيون

العقل و الجماعة في النفسية الصحراوية: (مقدمة في نقد العقل الجمعي الصحراوي)

 
الأكثر تعليقا
الصحافة الموريتانية تهاجم الطيب الموساوي و تصفه بالعنصري

إنفراد:ولد الرشيد يأمر برلمانيه بعدم التوقيع على ملتمس للعفو عن معتقلي أكديم إزيك

عبد العزيز:في حوار مع"الصحراء الآن"يتساءل عن غياب الحاجب الملكي الذي روج لحضوره منافسه خيا

 
ترتيبنا بأليكسا
PRchecker.info
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار الصحراء الغربية

 
 

»  أخبار مغاربية

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  رياضة الصحراء

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  اللهم أني قد بلغت...

 
 

»  ثقافة الصحراء

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  بيع و شراء

 
 

»  في صميم الحدث

 
 

»  حقوق الإنسان

 
 

»  بورصة الناس

 
 

»  أدرى بشعابها

 
 
أخبار عربية

مشادة كلامية بين مندوبي المغرب و الجزائر لدى جامعة الدول العربية .


أسوأ خمس مدن عربية لا تصلح للعيش : من ضمنها نواكشوط .


الحـريــّةُ فعل وجود وإيمان

 
البحث بالموقع
 
نتائج استطلاع الرأي
من أي منبر إعلامي تستقي أخبارك حول ما يقع في الصحراء؟
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الشكل يفسد المضمون


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يونيو 2011 الساعة 36 : 00


 

 

الصحراء الأن:العيون


شرف الدين زين العابدين

 

قصر المؤتمرات بالعيون، أصبح قبلة هذا الأسبوع لوفود الأحزاب السياسية، في إطار الدعاية للدستور الجديد، وحث المواطنين على المشاركة والتصويت بنعم. نفس المشهد يتكرر تقريبا كل مرة، نفس الوجوه تؤثث المكان، كأنها تنتمي إلى كل الأحزاب دون تمييز.

الحقيقة أن قصر المؤتمرات ضاق درعا بهذه الوفود التي ضلت تتعاقب عليه منذ إنشاءه وأصابه الملل من الخطب العصماء التي ألقاها الوزراء ورؤساء الأحزاب والمسؤولين على اختلاف ألوانهم ومشاربهم، كما أعيته تصفيقات الحاضرين الذين يساقون إليه لمباركة كل نشاط سياسي يقام داخله.

هذه الأحزاب التي تتهافت اليوم على التجمعات الخطابية بالصحراء لم تكلف نفسها عناء التنقل إليها لفتح نقاش مع الصحراويين حول رؤيتهم للدستور وتضمين مطالبهم في المذكرات المرفوعة للقصر في هذا الشأن.

إنه تعامل انتهازي لا يمكن القبول به، وكأن هذه الأحزاب تعتبر الصحراويين مجرد قطيع مهمته الأساسية الحضور إلى التجمعات الخطابية، بزيه التقليدي، وأن يحمل الأعلام الوطنية، ويصيح ملئ فمه بعبارات الثناء والمباركة أمام عدسات الكاميرات وميكروفونات الإذاعات. إنه منطق موغل في التخلف والرجعية، منطق تم التأسيس له في عهد وزير الداخلية الأسبق إدريس البصري، ولازالت الطبقة السياسية المغربية تتوارثه مع الأسف، دونما اعتبار للإرادة الحقيقية للصحراويين أو على الأقل لذكاء هؤلاء.

على من تضحكون أيها السادة؟ الناس في الصحراء والشباب على الخصوص يقاطعون منذ زمن بعيد هذه التجمعات المُهينة. فكلنا نعرف أن من يحضر إليها، إما القلة التي تسيطر على تسيير الشأن العام، وتريد الحفاظ على هذا الامتياز، وإما مواطنون مغلوبون على أمرهم.

الخطير في الأمر أن يتم ربط الحضور إلى هذه التجمعات بالولاء للمغرب، حيث نتصور كل من يداوم على حضورها مواطنا صالحا يدافع عن مغربية الصحراء، وعن مشروع الحكم الذاتي... وكل غائب عنها فلا شك أن له تطلعات أخرى، بل يخدم أجندات معادية... إن هذا الأمر مرفوض وفيه مكر مقصود وطرح يجانب الصواب.

إن من حق الصحراويين التمتع بالمواطنة الكاملة، والتعبير عن آراءهم بكل حرية في كل القضايا التي تهم حاضرهم ومستقبلهم، بعيدا عن الوصاية التي تمارسها الدولة والأحزاب.

إن ما يروج له سرا وعلانية من أن التصويت على الدستور "بنعم" هو تصويت لصالح القضية الوطنية وتصويت لتأكيد مغربية الصحراء ودعم مقترح الحكم الذاتي أمر خطير يضرب في العمق مضمون الدستور الجديد وأهدافه. وكل من يروج لمثل هذا الخطاب يشوش على الدستور الجديد ومقاصده ويمارس خلطا للأوراق في قضية الصحراء.

 إن من حق الصحراويين التصويت على الدستور بنعم أو لا، لأن الديمقراطية تقبل بل وتشترط، إلزاماً، وجود الفريقين معاً.

الدستور الجديد يحمل بين طياته الكثير من نقاط القوة، ويشكل في اعتقادي خطوة إيجابية في اتجاه ملكية برلمانية على شاكلة الدول الديمقراطية. ومشروع دستوري بهذه القوة ليس في حاجة إلى التمترس وراء "القضية الوطنية" أو "علماء الدين" للدفاع عنه، كما لا يحتاج إلى "اللعَّابات" و"الشيخات" و وأصحاب "الهوندات" و"كانكا" للترويج له ولا إلى المقدمين والشيوخ لدفع المواطنين إلى التصويت له. كان يكفي عرضه أمام المغاربة بطريقة عادية وبأسلوب تواصلي عصري يحترم ذكاء الناس ونباهتهم، ليؤكد المراطنون أنهم واعون بالرهانات المستقبلية لبلدهم وأنهم يوازنون بين تطلعاتهم المشروعة وضروريات المرحلة الراهنة.

نخشى أن الأخطاء الشكلية التي ارتكبت لحد الآن في تقديم الدستور للاستفتاء أفسدت المضمون، وجعلت عددا ممن يوافقون على ما جاء به هذا الدستور يراجعون موقفهم منه بل وقد يصوت بعضهم ضده بسبب من عيوب الشكل رغم اقتناعهم بجدارة المضمون وقوته.







 

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لأرسال مواضيعكم

saharaalan@gmail.com


 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تجار العيون يطالبون بتخفيض الجمرك لتجاوز ركود ما بعد أحداث العيون ركزوا على مادة الشاي

نقابيون فلاحيون يحتجون على وضعية المديرية الإقليمية وبعض مصالح الفلاحة

المجلس الإقليمي لطرفاية يشكو من تواضع الميزانية

العقار بالعيون: أراضي المدنية تستغيث فهل من مجيب ؟

توقيع كتاب الماء والتنمية الحضرية في المجال الصحراوي، حالة مدينة العيون الساقية الحمراء

الحركة المدنية في الصحراء: الصِرَاعُ التَّقْلِيدِي المتجدِّد مَعَ السُّلْطَةِ السِّيَاسِية

تنسيقية المعطلين تنتقد تعاطي الحكومة و الصحافة مع ملفهم المطلبي بالعيون

جمعية مقاولي شباب طانطان تنظم مسيرة احتجاجية

الأنشطة النسائية بالصحراء و السموم المستوردة

المهرجان الاول للفيلم التربوي القصير بالسمارة

الشكل يفسد المضمون





 
أخبار الصحراء الغربية
سؤال التنمية بالأقاليم الجنوبية بين إكراهات التنزيل وفرص الإقلاع

بلاغ الكونفدرالية العامة للشغل - المكتب المحلي العيون

ما الغاية من مهاجمة حسناء ابوزيد و التشكيك في وطنيتها؟

فيديو : مجموعة الهدف للمعطلين والفئات المهمشة بالعيون تنظم وقفة احتجاجية بفم الواد .

 
قريبا
 
أخبار دولية

سباق التسلح الجزائري المغربي يقلق إسبانيا .


تحذيرات من خطورة " واتس اَب " الجديد و احتمال تحوله إلى مركز تجسس


نتائج صادمة : التحليل الجيني يثبت أن 56% من الإيرانيين اصولهم عربية و نسبة العرب من سكان تونس لا تتجاوز 4%


في ذكرى سقوط آخر ممالك المسلمين بالأندلس : حقائق تاريخية حول سقوط غرناطة .


بدخول 2017 : هذه الهواتف ستودع واتساب إلى الأبد


انتبه .. خطأ بسيط في استخدام «الواتس اب» يفضح كل اسرارك!


وزارة الداخلية و وزارة العدل : سنتعقب كل من أشاد بقتل السفير الروسي !

 
بيع و شراء

بــــيــــع و شــــــراء

 
حقوق الإنسان
 
في صميم الحدث
 
اللهم أني قد بلغت...
 
رياضة الصحراء
بالصور:المكتب المديري لعصبة الصحراء لكرة القدم يعقد إجتماعا مهما..يشيد بتمثيلية منتخب الصحراء بكمبوديا ويثني على مولود أجف

دوري لحسن بوشنة لكرة القدم بمدينة الداخلة

جمعية النادي الأكاديمي للتايكواندو تُنظم دورة تكوينية بالعيون

الاتحاد الرياضي لكرة القدم داخل القاعة: انجازات مهمة رغم الصعوبات والعوائق توفير النقل والاحتضان أهم مطالب الفريق

رسمياً شباب الساقية الحمراء و جوهرة الصحراء في القسم الوطني الأول هواة مجموعة الجنوب

 
بورصة الناس

إذاعة فرنسا تنشر ما أسمته "فضيحة في موريتانيا"


ولد بولخير يؤكد نيته الجلوس مع النظام الموريتاني على طاولة الحوار


ذوو السجناء السلفيين يعتصمون أمام السجن المركزي للمطالبة بالكشف عن مكان اعتقالهم

 
أخبار مغاربية

ولد عبد العزيز يرفض الإحتكام لتصويت الشيوخ ويعرض التعديلات الدستورية على الإستفتاء الشعبي ( بث مباشر )


تقرير برلماني فرنسي يبدي قلقا بشأن الوضع في المغرب العربي بسبب صحة زعماء دوله


بعد الإعتذار لموريتانيا : شباط يستعد للإنتقام من مخالفيه داخل حزب الإستقلال

 
مركز تحميل الصور

 

 شركة وصلة