مركز تحميل الصور
    أو على :E-Mail:saharaalan@gmail.com         تطورات جديدة في أزمة المغرب والجزائر             تنسيقية ضحايا الإعتقال التعسفي مستمرة في التصعيد             مجموعة الهدف للمعطلين تحتج و تطلق نداء الى معطلي العيون             مجموعة المطرودين من قناة العيون تعود الى الواجهة و تستعد للإحتجاج بالرباط             لأول مرة بالصحراء : رسم ثلاثي الأبعاد بالمنازل و الفلل و المكاتب و المعامل            
مركز تحميل الصور

أول قناة رياضية بالصحراء مركز تحميل الصور

  الرئيسية  فريق العمل  ارسل خبر  ميثاق الشرف
إعلان
 
استطلاع رأي



 
أدسنس
 
أدرى بشعابها
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
النشرة البريدية

 
كاريكاتير و صورة

لوبي الفساد بالعيون
 
الأكثر مشاهدة

الكشف عن قاتل الفنانة المصرية "معالي زايد"


بلسان محمد كريشان:قضية الصحراء الغربية المهملة


الإعلام يزعج أحمد حلمي و زوجته تنقد الوضع

 
ثقافة الصحراء
عبد الفتاح الساهل ممثل يعشق الصحراء و الفن الجميل

فوز فيلم "بحالي بحالك" بالجائزةالكبرى للمهرجان الإقليمي للفيلم التربوي القصير بالعيون

العقل و الجماعة في النفسية الصحراوية: (مقدمة في نقد العقل الجمعي الصحراوي)

 
الأكثر تعليقا
الصحافة الموريتانية تهاجم الطيب الموساوي و تصفه بالعنصري

إنفراد:ولد الرشيد يأمر برلمانيه بعدم التوقيع على ملتمس للعفو عن معتقلي أكديم إزيك

عبد العزيز:في حوار مع"الصحراء الآن"يتساءل عن غياب الحاجب الملكي الذي روج لحضوره منافسه خيا

 
ترتيبنا بأليكسا
PRchecker.info
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار الصحراء الغربية

 
 

»  أخبار مغاربية

 
 

»  أخبار عربية

 
 

»  أخبار دولية

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  رياضة الصحراء

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  اللهم أني قد بلغت...

 
 

»  ثقافة الصحراء

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  بيع و شراء

 
 

»  في صميم الحدث

 
 

»  حقوق الإنسان

 
 

»  بورصة الناس

 
 

»  أدرى بشعابها

 
 
أخبار عربية

مشادة كلامية بين مندوبي المغرب و الجزائر لدى جامعة الدول العربية .


أسوأ خمس مدن عربية لا تصلح للعيش : من ضمنها نواكشوط .


الحـريــّةُ فعل وجود وإيمان

 
البحث بالموقع
 
نتائج استطلاع الرأي
من هي شخصية الصحراء الحقوقية لسنة 2014 ؟
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مهنة التدريس من قمة الشرف إلى حضيض السمسرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يونيو 2012 الساعة 09 : 02


 

 

 

 

 

 

الصحراء الآن:ذ.مولاي نصر الله البوعيشي

 

 

 

 

إهداء : إلى  المعلمين الشرفاء صانعي  الأجيال أصحاب الرسالة السامية والعمل المقدس.

          من بين الأمراض المزمنة التي أصابت المنظومة التربوية في مقتل بعد وباء الساعات  الخصوصية ظاهرة رجال التعليم السماسرة  ، لقد  تعدى هذا الموضوع عتبة أن يكون مجرد موضوع عادي بل انتقل الى مستوى  ظاهرة اجتماعية  بل و تعليمية. و هذه الظاهرة /السمسرة  المستحدثة من طرف بعض الجشعين  تبين  حجم المشاكل ونقاط الضعف والأزمات التي تؤرق التعليم بالمغرب وبالتالي مدى الخطورة على المستوى الدراسي  لأبنائنا الموكولين لهذه الفئة من المعلمين المضاربين .

         لقد بدأت هذه   الظاهرة  في الاستفحال  لأن المسؤولين عن القطاع  تركوا  الحبل على الغارب خصوصا فيما يتعلق بالتصدي لهذه الظاهرة ،  حتى أصبح بعض السماسرة من رجال التعليم   عبارة عن ورم سرطاني وطفيليات استغل فيه مجموعة مضاربين على شاكلة السماسرة والمضاربين الفرصة لاستتباب واقع مريض ونفعي استغل فيه وضع سكوت الساهرين على التعليم من مفتشين  ومديرين لان هذا النهج قد وافق مصالح بعضهم .

       هؤلاء المعلمين - السماسرة المشتهرون بلممارساتهم  البشعة لا  يرون في التلاميذ الا  رؤوسا للقطيع يجب حراستهم في الحظيرة  وابتزازهم ماديا وإرهابهم نفسيا وتهديدهم  والتلويح بسلاح النقطة الهزيلة  و"بالسقوط"  الرسوب  لكل من لم سولت له نفسه او سولت لولي امره ان يرفع عقيرته بالاحتجاج. .
        إن اللوم كل اللوم  يقع هنا على مختلف العناصر المتدخلة  مدير اكاديمية الى النائب الى المفتش الى المدير الى مختلف مجالس الاقسام  وأولياء الأمور، بسبب وتكريسها لهذه الوضعية   وبسبب  ترك هذا المشكل مطروحا بذل الجهر بفضحه والتشهير بمقترفيه الذي حول بعضهم ساخات المدرسة وجوارها إلى مرآب . إن سكةوت الجميع عن هذه الظاهرة  زاد   في  قتل المؤسسة التعليمية ودورها التربوي ؛وبسبب عدم اتخاذ الاجراءات الرادعة  ضد هذه الفئة  ، أصبحوا أكثر شجاعة على التغيب والاستهتار داخل المدارس العمومية والحصص الرسمية، ومائلين أكثر إلى عدم بذل أي مجهود .صحيح أن لبعضهم جهات تحميهم وتتستر على تصرفاتهم ولكن يجب ان يعي الجميع أن الخاسر الأكبر هو التلميذ وهو  الوطن.. ،

لقد أعمي الجشع والطمع عيون "البزناسة "  من يفترض انهم مربون وهو دليل آخر  على انتكاسة القيم وتدهور المستوى الخلقي  لبعض رجال  التعليم الذي يبيعون كرامتهم صباح مساء في الجوطيات وفي اسواق لمتلاشيات وبيع واستبدال السيارات المستعملة الذين فقدوا ماء  وجوههم عندما اباحوا لأنفسهم  اللهاث كالكلاب وراء ( الكاميلة) وهو المصطلح الذين يحبون اطلاقه على اجرة السمسرة  لعد ابتزاز  البائع والمشتري وإلقاؤ شباك حيالهم عليه  لارضاء جشعهم وانانيتهم  .  فلعنة الله على المرتزقة الذين  يدوسون على  كرامتهم من اجل دراهم معدودات ويتركون التلاميذ ابناء الشعب عرضة للضياع والتيه  . وهنيئا لنساء ورجال التعليم النزهاء  الشرفاء  ذوي الضمائر  الحية  الذين ما زالوا يعتبرون التدريس رسالة وجهادا وواجبا مقدسا،  ونعم  المعلمون الشرفاء  -وما اكثرهم - الصابرون المثابرون المجدون المخلصون الموجودون  بثقلهم  النوعي والكمي، بناة اجيال الغد  الغارقون في الديون  ، المرضى بالسكري  وبكل الامراض المزمنة الناتجة عن العمل الجاد عن الكفاح الابدي ، ضحايا السبورة السوداء والطبشورة الجيرية المتنقلين بين البنوك وشركات السلف؟! بين المستشفيات والصيدليات.....الذين يصرفون اجرتهم –التي بالكاد تكفيهم- على الادوية وعلى الحد الادنى من  العيش الكريم  فيما زملاؤهم  السماسرة يتطاولون في البنيان  ويشترون العقارات ويتفنون في تغيير موديلات السيارات .

          إن  من يفترض بهم أنهم يربون الأجيال، ، ويعيدوا  الاعتبار  لهذه المهنة والمكانة الاجتماعية التي يستحقها  هم -مع الاسف الشديد-  هؤلاء السماسرة  الدخلاء على هذه المهنة الشريفة الذين يمرغون كرامتها في التراب  بسلوكاتهم المعروفة عند الجميع   فهم دائما غائبون  وإن حضروا ناموا   أو تكاسلوا  وان استيقظوا فلتمثيل  مسرحياتهم  الهزلية التي لم تعد تنطلي على احد ،  ومع ذلك فهم يتقاضون أجورهم وزيادة، بفضل الساعات الخصوصية التي يفرضونها على تلامذتهم ؟!

ماذا قدمتم  في الساعات المهدورة من حياة أبنائنا الأبرياء الذين يذهبون الى المدرسة ثم يعودون خاويي الوفاض ، لأن المعلم السمسار غائب في (بيعة اوشرية)  ماذا يريد هؤلاء  لماذا يزاحمون السماسرة الذين هذه هي حرفتهم وهذا هو مورد رزقهم الوحيد  .

         ان ابناء الشعب هم ضحايا رجال التعليم الذين يغشون و ويسمسرون في كل شيء  بلا مبرر ثم يذهبون  في نهاية الشهر لتلقي  أجرة  عمل لم يؤدوه ليراكموا الترواث .

        يا اخي من اراد  تحسين وضعيته فما عليه سوى الكد والاجتهاد والنضال في صفوف النقابات الشريفة  بذل الاختباء  والتستر وراء  اشخاص في نقابات اتضح زيف شعاراتهم  .

       انا على يقين ان كلامي لن يعجب الكثيرين وسيجابه برد عنيف من طرفهم ، ولكن الحقيقة ان هذه الفئة لا تشرف  مهنة التعليم بل ولا تشرف حتى مهنة السمسرة التي لها اصولها وقواعدها البعيدة عن أساليب التدليس والغش والمكر والخداع  ،هذا   هو المعلم النموذج ، القدوة ، التربوي ، مربي الاجيال  ،

المطلوب من المسؤولين جهويا وإقليميا  التصدي بكل حزم وصرامة  لقطع دابر  المتهاونين  في أداء واجبهم ، المعروفين عند الخاص والعام و  لتنظيف  الساحة الشريفة للمدرسة العمومية  من الوصوليين والانتهازيين وممن جبلوا  على المصلحة الخاصة بدل المصلحة العامة  وتشجيع وتكريم الشرفاء من  نساء ورجال التعليم  الذين ويؤدون واجبهم على أحسن وجه وبصدق وتفان خدمة للأجيال ومستقبل البلاد،

من حق المجتمع أن يشعر  بحزن بالغ على ما آلت إليه المدرسة العمومية من منطلق أن أمثال هذا المعلم  الذي يعتبر هو حجر الزاوية في المنظومة التعليمية   قد  تخلي عن دوره فى النهوض بالعملية التعليمية ومستقبل فلذات الأكباد   للجري  وراء الربح والمال بأي ثمن  .

         إن الامل معقود  على المعلمين الشرفاء الذين هم   مصابيح هذه  الأمة الذين تهتدي الأجيال بنورهم    ليتلمسوا طريقهم نحو المستقبل  وسط هذه العتمة   ولكن وعلى حد قول الشاعر :

متى يبلغ البنيان يوما تمامه **** اذا كنت تبنيه وغيرك يهدم

و إلى أن تتجند  المصالح الجهوية والاقليمية لمحاربة هذه الظاهرة والضرب بيد من حديد على ايدي المعلمين السماسرة  كما فعلت مع بعض المتملصين والاشباح  وعلى  امل الرجوع الى هذا الموضوع مع بداية الدخول المدرسي المقبل بحول الله .

وحتى ذلك الحين استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه .

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته







تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- ام المنكرات

البعمراني

تحية صادقة الى صاحب المقال الرائع والشامل واريد فقط ان اضيف ان الدي يفترض فيه محاربة الظاهرة هو اول من يستفيد منها الا وهم المفتشون فمنهم من يمتلك مدرسة خاصة ويجلب اليها اساتدة التعليم العمومي ومعهم تلامدتهم من اجل ابتزازهم بالساعات الاضافية الاجبارية .وباختصار يمكن القول ان المتدخلين في العملية التربوية يريدون ان يستمر الوضع كما هو عليه لان الجميع يستفيد من هدا الجرم الا اخلاقي .وسؤالي لكم كيف ومتى سيتطهر الجم التعهليمي من هدا السرطان؟

في 19 يونيو 2012 الساعة 59 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- في الصميم

محمد فاضل

حيا ك الله الشريف لقد لا مست معضلة كبرى يعاني منها قطاع التعليم وهي ظاهرة ان لم نقل مشكلة الدروس الخصوصية لما لها من انعكاس على مستوى النلا ميد وعلى مبدا تكافؤ الفرص حيث النقطة مضمونة با ستمرارك في الدروس الخصوصية بغض النطر عن مستواك بالا ضافة الى ابتزاز الا سر خاصة دات الدخل المحدود ونعلم من يوجد الا ن في التعليم العمومي سوى تلك الا سر وهناك من السماسرة من يدفعون شواهد طبية في العمل الرسمي وتراه بالليل داخل ارواض مملووة عن اخرها يحكي عليهم قصص حياته اضافة الى استغلا ل بعض التلا ميد للخروج ليلا في امور غير اخلا قية وكما جاء في المقال لا زال هناك رجال اطال الله في عمرهم شرفاء يؤدون مهامهم بكل جد وتفاني ومصداقية رغم ان عددهم بدا يتناقص للا سف ليبقى السؤال من يحد من هده الكارثة اين السلطات المحلية من استغلا ل الا رواض بهدا الشكل ليلاوهي التي تعرف جنس الجنين فبل ان يولد اين هي النيابات والا كاديميات في مراقبة الشواهد الطبية ودافعيها اين هي هيئة المراقبةالتربوية للمراقبة الفروض والنقط الموضوعة اين هي النقابات التي اصبحت تحمي السماسرة وكل من اراد التملص من عمله يتغطى بنقابة الشئ الدي حعل الشرفاء تبتعد عن النقابات واين هي الوزارة التي غيرت الا طار الى ملحق تربوي لا ساتدة لم يشتغلوا بال قسم سوى سنوات محدودة جدا بدل ان تتركهم يعملون وهم في ريعان شبابهم والى حارس عام لا ساتدة عملوا ست سنوات بالقسم ان هدا الفساد المستشري في الجسم التعليمي له اسباب داتية وموضوعية كما وضحنا سابقا نتمنى من الله ان تصحو الضمائر للحد من هده المهازل التي بدانا نلمس نتائجها في اعتبار رجل التعليم سمسار ومهاجمة التلا ميد لا ساتدة الشرفاء اثناء قيامهم بواجبهم واعتبار التلميد الغش حق من حقوقه و,,,,,,,,,وحيا الله الشريف

في 19 يونيو 2012 الساعة 22 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- لاتلوم الذئب في عداءه للغنم ادا كان الراعي كدلك

استاذ

لقد اصبت يااخي البوعيشي بمقالك هدا الهدف وانشرت غسيل مجموعة من المحسوبين على قطاع التعليم بدون وجه حق ،لكن المثل العربي يقول لاتلوم الذئب لعدائه الغنم ادا كان الراعي هو العدو الاول،فهؤلاء الاشباح والسماسرة وكل المخلين بواجبهم المهني في اي قطاع يرجع دلك بالاساس الى الرؤوساء اي المسؤولين عن هده القطاعات لانهم هم من ساهم في انتشار ظاهرة الاشباح والسمسرة و و و وهم العدو الاول والثاني للمصلحة العامة وبالتعليم هم اول عدو للمنظومة التربوية وللتلميذ الضحية وهم وراء تردي القطاع وغياب المنردودية فمدير الاكاديمية لايفقه في التعليم شيئا وقالها عدة مرات ومرات وترجمها بتركه المسؤولية لغير\ه وهروبه الى الرابط لقضاء اجمل ايامه بعيدا عن صخب المؤسسات التعليمية التي تعرف الغرائب والعجائب مدراء متكدسون بالمقاهي ومفتشون اشباح بعض الاساتدة سماسرة بالمعني الواسع للكلمة من سوق السيارات الى سوق النخاسة بيض الضمير مقابل دريعهمات في دروس تسمى اضافية وهل تلقى التلميد بعد الدروس الاساسية حتى يتلقى الاضافية؟طبعا لاهده الاسئلة طرحت في عدة لقاءات عقدناها مع نائب الوزارة وتهرب من الجواب عنها رغم انه يقوا يطبق القانون لكن على من على الضعاف ومن لاقوة لهم الا الله لانقابة ولاجمعية ومنتخب ولابرلماني ولاسلطة انها قمة البعث بالتعليم بالعيون والوزارة تعين على هده المدينة الا الناطحة والمتردية والجيفة وما عافت الوزارة بنفسها لاكفاءات ولاتواصل وجراة وهم يحزنون.سش

في 19 يونيو 2012 الساعة 36 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

لأرسال مواضيعكم

saharaalan@gmail.com


 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحركة المدنية في الصحراء: الصِرَاعُ التَّقْلِيدِي المتجدِّد مَعَ السُّلْطَةِ السِّيَاسِية

مستشفى الحسن بن المهدي بالعيون: تدني مستوى الخدمات الصحية بكل الأقسام وغياب مستمر للأطباء

لوبيات ضد تحرير الإعلام وطنيا والسياسة أفسدته جهويا

واقع الحال بالصحراء ..... إلى أين ؟؟

نحن الشباب ...نعم نستطيع

عانوا مثلنا وستفهمون

نائب والي الأمن يتتبع الصحفيين في الملاعب الرياضية ليثبت كرهه لمهنة المتاعب

فعاليات تدق ناقوس الخطر بسبب إنتشار ظاهرة المختلين عقليا و الكلاب الضالة

عيد الإنتخابات

مندوبية الصحة تستعين بقناة العيون من اجل تكذيب خبر صحيح بجريدة المساء

مهنة التدريس من قمة الشرف إلى حضيض السمسرة

النائب الاقليمي للتعليم بالعيون يقصي أستاذا للاعلاميات لاسباب شخصية

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون





 
أخبار الصحراء الغربية
تطورات جديدة في أزمة المغرب والجزائر

تنسيقية ضحايا الإعتقال التعسفي مستمرة في التصعيد

مجموعة الهدف للمعطلين تحتج و تطلق نداء الى معطلي العيون

مجموعة المطرودين من قناة العيون تعود الى الواجهة و تستعد للإحتجاج بالرباط

 
قريبا
 
أخبار دولية

" هيومان رايتس ووتش " تصدر تقريرها عن الفيديوهات المسربة من سيناء و تدعو إلى تعليق المساعدات العسكرية للنظام المصري .


فيسبوك تُطلق منصة تجريبية للواقع الافتراضي الاجتماعي


موريتانيا تستثتي إيران من الدعوة لحضور مؤتمر دولي حول "التطرف في ميزان الشرع" و طهران تحتج.


تايمز : هذه الضربة المفاجئة مثلت تحذيراً قوياً لبوتين و دميته بشار


سباق التسلح الجزائري المغربي يقلق إسبانيا .


تحذيرات من خطورة " واتس اَب " الجديد و احتمال تحوله إلى مركز تجسس


نتائج صادمة : التحليل الجيني يثبت أن 56% من الإيرانيين اصولهم عربية و نسبة العرب من سكان تونس لا تتجاوز 4%

 
بيع و شراء

بــــيــــع و شــــــراء

 
حقوق الإنسان
 
في صميم الحدث
 
اللهم أني قد بلغت...
 
رياضة الصحراء
بالصور:المكتب المديري لعصبة الصحراء لكرة القدم يعقد إجتماعا مهما..يشيد بتمثيلية منتخب الصحراء بكمبوديا ويثني على مولود أجف

دوري لحسن بوشنة لكرة القدم بمدينة الداخلة

جمعية النادي الأكاديمي للتايكواندو تُنظم دورة تكوينية بالعيون

الاتحاد الرياضي لكرة القدم داخل القاعة: انجازات مهمة رغم الصعوبات والعوائق توفير النقل والاحتضان أهم مطالب الفريق

رسمياً شباب الساقية الحمراء و جوهرة الصحراء في القسم الوطني الأول هواة مجموعة الجنوب

 
بورصة الناس

إذاعة فرنسا تنشر ما أسمته "فضيحة في موريتانيا"


ولد بولخير يؤكد نيته الجلوس مع النظام الموريتاني على طاولة الحوار


ذوو السجناء السلفيين يعتصمون أمام السجن المركزي للمطالبة بالكشف عن مكان اعتقالهم

 
أخبار مغاربية

ولد عبد العزيز يرفض الإحتكام لتصويت الشيوخ ويعرض التعديلات الدستورية على الإستفتاء الشعبي ( بث مباشر )


تقرير برلماني فرنسي يبدي قلقا بشأن الوضع في المغرب العربي بسبب صحة زعماء دوله


بعد الإعتذار لموريتانيا : شباط يستعد للإنتقام من مخالفيه داخل حزب الإستقلال

 
مركز تحميل الصور

 

 شركة وصلة